اخبار الافلام والمسلسلات والسينما Movies, Reviews, Trailers, series, sitcom, TV Shows, Movie Tickets, Saudi Cinema، Saudi Box Office ما يعرض حاليا بدور السينما وشراء التذاكر.

وجدة .. المرأة والسينما

4

wadjdaسعدت جدا بمشاركة مشرفة لفيلم “وجدة ” للمخرجة السعودية هيفاء المنصور في مهرجان فينيسيا 2012 والذي حققت من خلاله حضورا لافتا واحتفاء كبيرا توجها بثلاث جوائز  تقديرية هي جائزة سينما فناير وجائزة الاتحاد الدولي لفن السينما وجائزة انترفيلم، ويجري منح هذه الجوائز لتكريم المتفوقين من المتخصصين في صناعة السينما، بما في ذلك المخرجين والممثلين والكتاب، علاوة على ذلك تساعد هذه الجوائز على تعزيز الحوار بين الثقافات، وتدعم الأفلام التي تمكن التفاهم والاحترام والتعاطف والسلام بين الشعوب من مختلف الأصول والمعتقدات .. بالاضافة إلى توصية مجلة ساوند ان سايت الشهيرة بمشاهدة الفيلم حينما تم عرضه في مهرجان فينيسيا.

ثم جاءت الفرصة لحضور عرض الفيلم الاول في المنطقة العربية حينما شارك في المسابقة الرسمية على جائزة المهر العربي في مهرجان دبي السينمائي ديسمبر الماضي والذي توج مشاركته هذه بالحصول على الجائزة الآولى كأفضل فيلم عربي والتي أعلنها رئيس لجنة التحكيم لمسابقة المهر العربي المخرج البرازيلي الشهير “برونو باريتو” بعد أن تحدث بإشادة كبيرة بفيلم وجدة ذاكرا أنه أحد أفضل الأفلام التي شاهدها خلال المهرجان وربما خلال العام كله.

وكان الفيلم وقت عرضه الأول في الثاني عشر من ديسمبر 2012 قد حضي بإحتفالية لائقة واحتفاء كبير به وبمخرجته السعودية هيفاء المنصور التي حققت من خلال هذا الفيلم أسبقية مهمة وتاريخية على مستوى “المرأة والسينما” سعوديا .. عبر انجاز سينمائي حقيقي يختلف بشكل كبير عن الافلام السعودية السابقة ولم يكن شيئا خافيا أن نشعر نحن السعوديون وقت عرض الفيلم وابتهاج الجميع به عقب انتهاء العرض بقدر من الفخر والاعتزاز لأننا وصلنا أخيرا ليسمع الآخرون صوتنا ولأننا وصلنا أيضا بالطريقة الصحيحة والتي تعتمد المعايير الفنية ولاغيرها في تقديم كل الصور المعبرة.

فالفيلم على المستوى الفني بشقه البصري حقق قدرا عاليا من الجودة تمثل في زوايا التقاط المشهد والقدرة على إدارة الممثلين بطريقة جذابة “يمكن الإشادة هنا بدور عهد كامل وريم عبدالله والطفلان عبدالرحمن الجهاني وبطلة الفيلم وعد محمد التي حصلت على جائزة أفضل ممثلة في المهرجان” .. بالإضافة إلى المساحة الجميلة التي تهبها عين الكاميرا في عدد من المشاهد الخارجية والتي أحسنت المخرجة هيفاء المنصور في اختيارها واعتمادها كمنطقة للحدث السينمائي “يمكنني أن أتذكر هنا مشاهد الأحياء الشعبية و مشهد الدراجة والتي تبدو وكأنها تسير لوحدها أمام ناظري وجدة”.

 على مستوى السيناريو بدا النص متماسكا بإيقاع جيد وسهولة ملحوظة في التنقل بين خيوط الأحداث وهو ما يعكس ربما الجهد الطويل والمبذول في كتابة النص لسنوات لكنه في الجانب الآخر وبزاوية فكرية يظهر الفيلم وكأنه مثقل بالعديد من القضايا التي تمس المرأة السعودية بطبيعة الحال وكأن المخرجة هيفاء المنصور لديها الشيء الكثير لتقوله حول هذا الوضع الاجتماعي المتفرد في العالم وهذا برأيي ما أثار لدي الحضور علامات الاستغراب والدهشة مما يشاهدون فيما لا يمثل إلا جزء من حقيقة الوضع النسائي في السعودية مما أثار في النهاية مشاعر الإعجاب بمستوى الإفصاح والشفافية والنقد الإجتماعي واسقاطاته التي تقدمه المخرجة عبر الفيلم فيما أعتقد ان الانطباع ذاته ربما لايجده المشاهد السعودي بنفس الدرجة لكنه لن يستطيع تجاوز النواحي الفنية الاخرى التي برعت فيها المخرجة من طريقة السرد الى رسم الحدث ذاته.

لكن الأمر في الأخير هو انجاز مشرف يدفعنا للتأريخ حول مسيرة السينما السعودية في أفلامها الطويلة من هذا الفيلم تحديدا فهو فيلم سينمائي بجدارة وقفت خلفه مخرجة سعودية بممثلين سعوديين في قصة تعكس بأمانة هوية المجتمع السعودي وملامح أحيائه الشعبية .. ولذا فإن “وجدة ” هو انتصار للمرأة .. وللسينما !!

4 تعليقات
  1. iyusef يقول

    تقرير يعطي انطباع جميل و قوي للفليم ، لم اكن من المتحمسين لمشاهدته بسبب الصورة الذهنية السيئة و الردئية عن الافلام السعودية خاصة و العربية بشكل عام ، اثار فضولي عن الفيلم هو التقارير التي كتبت عنه و الصحف الكثيرة التي اشادت به نصا و صورة .. لكن ألا تعتقد استاذ فهد ان السينما السعودية بهذا التوجه نحو معالجة مشكلة داخلية تحاول ان تحشر نفسها في هذه الزاوية اعني من كلامي ان السينما السعودية لن تتطور إلا بتناول كل انواع الافلام و ليس الافلام التي تعالج قضية او تطرح من خلالها حل ؟

  2. aguero يقول

    السبب الرئيسي
    هو ماعندك ممثلات يمثلن زين
    والدليل هالمسلسلات الخليجية كلهن ماغير دلع وقلة حيا

    لكن شف بالمقابل تمثيل جينفر لورنس ولا ايلين بيج كيف ؟
    يدخلك بالمود على طول !
    ممثلات عظيمات عظيمات بالمقابل من عندك هنا ؟
    شيلاء سبت وخواتها الي من تشوف دورها تصك رموت بالتلفزيون !!

    انا اقترح الاستاذ الكلاسيكو بعد نجاح مشروع شباك التذاكر ان يفتح معهد خاص بالتمثيل لحل هذه المشكلة

  3. Rasheed alhamidi يقول

    عمل سيخلد في تاريخ السينما السعودية .. وبأذن الله باب لشد انتباه المسؤولين في ضرورة وجود ادوار عرض سينمائية في بلد يحمل في طياته الكثير من الشباب المُلهم لمثل هذي الاعمال السينمائية

    شكراً هيفا كنتي نموذج مشرف لنا كسعودين

    عندي سوال واتمنى اعرف اجابته هل الفيلم منطوق العربية ؟ ام لغة انجليزية
    وياليت نعرف متى موعد صدور نسخ عالية الدقة

  4. لؤي ابوسليمان يقول

    شكله الفيلم رائع وحماس بالذات انه من المخرجة الكبيرة هيفاء المنصور، حاولت البحث عنه في اليوتيوب ولم أجده. .اتمنى ان يتم عرضه في الشاشت التلفازية او في موقع اليوتيوب وشكراً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في بريد الموقع
اشترك في بريد الموقع
لن يتم مشاركة بريدك مع اي جهة أخرى