التسجيل

كلمة المرور سوف ترسل الى بريدك الألكترونى.

seth-macfarlane

ولد سيث ماكفارلين في مدينة كينت في ولاية كونيتيكت الأمريكية عام 1973. كان سيث ضمن عائلة من أربعة أشخاص: والده رونالد ماكفارلين الذي يمثل شخصية الراوي في حلقات أعياد الميلاد المقتبسة من شخصيته الحقيقية. والدته آن سيجر التي توفت عام 2010 بعد معاناة طويلة مع مرض السرطان مما جعل سيث يقوم بعمل حلقة من مسلسله المشهور “فاميلي غاي” سارداً بها بعضاً مما قامت به أمه بطريقته المعهودة الرائعة. أخته الصغرى “رايتشل ماكفارلين” ممثلة صوت “هايلي سميث” في مسلسل سيث “أميريكان داد” وشخصيات أخرى. سيث ماكفارلين محور هذه المقالة ، الحائز على العديد من الجوائز والمرشح لجائزة الأوسكار عن أفضل أغنية في عمل سينمائي عام 2012 عن فيلم تيد والتي فازت بها أديل عن أغنية “سكاي فال” من آخر أفلام سلسلة التجسس البريطانية “جيمس بوند”. ماكفارلين عشق الرسم منذ نعومة أظافره، كان يرسم كل ماتقع عليه عيناه خصوصاً شخصياته المحبوبة في التلفاز مظهراً موهبة فريدةَ من نوعها جعلته مشهوراً بين أقرانه. كان في سن التاسعه يقوم بكتابة ورسم قصص مصورة لجريدة محلية تابعة للكنيسة، درس صناعة الأفلام والأنيميشن في معهد من أعرق معاهد الفنون في أمريكا “مدرسة رود آيلاند للتصميم” منهياً مشواره الأكاديمي منها بمشروع تخرجه والذي يعد أول عمل انيميشين رسمي يقوم به سيث ماكفارلين “ذا لايف اوف لاري” قبل أن يلتقي بـ ديفيد زكرمان الذي قام هو و سيث بإخراج أعمال تلفازية عظيمة.

علماً أن سيث هو المحور في جميع أعماله، إلا أنه يشاركه بطولة فاميلي غاي “سيث جرين” (كريس جريفين وشخصيات أخرى)، الرائعة “أليكس بورستين” (لويس جريفين وشخصيات أخرى) صاحبة موهبة فائقة في تقليد الأصوات وتعدد الشخصيات واللهجات، الفاتنة “ميلا كونيس” تقوم بدور أكثر شخص بشع في الكون (ميغ جريفين). الرائع “مايك هنري” صاحب شخصية (كليفلاند وشخصيات أخرى) التي تم عمل مسلسلاً خاص بها في منتصف ظهورها في فاميلي غاي، سيث ماكفارلين الذي يقوم بمعظم العمل بذلك المسلسل: رسم، إخراج، كتابة، والأداء الصوتي المبهر لأهم شخصيات المسلسل (بيتر جريفين، برايان جريفين، ستوي جريفين، ماكغاوير).

سيث لم يكن يبحث عن برنامج تقليدي ليعرض و لم يكن أيضاً يريد مجاملة الذوق العام بعملٍ بسيط، بل أصر على دفع خطوطنا الحمراء الوهمية إلى أقصى حدودها، منهكها قواها على الرغم من بعض محاولات محاكمة المسلسل لإيقافه لتهجمه على الأديان ونشر الألفاظ العنصرية والإيماءات الجنسية في قالبٍ كرتوني مما قد يجذب عقول الأطفال التي من السهل تشكيلها. يرد سيث ماكفارلين بقول ” … ما قد يجده البعض خارجاً عن الأخلاق، يجده البعض الآخر ضحكةً بريئة، لم يكن هذا العمل موجهاً للأطفال و لا أعتقد أنني المسؤول بما يشاهده الأطفال بمنازلهم”. لم يقتصر عمل سيث على الرسوم المتحركة فقط، فهو كاتب وممثل الشخصية المحورية في الفيلم الكوميدي “تيد” أعلى فيلم كوميدي في الإيرادات على مر التاريخ. يأتي هذا الإنجاز صارخاً بعبقرية ماكفارلين التي لم نرى منها إلا القليل في تيد مقارنة بتاريخه الحافل بالكوميديا في بقية أعماله ومع ذلك نجده وضع بصمته في عالم السينما. فيلم (مليون طريقة للموت في الغرب) الذي سيكون بدور عرض السينما في 30 مايو هذا العام بمشاركة الرائعة “تشارليز ثيرون” ونخبة من نجوم هوليوود (نيل باتريك هاريس و ليام نيسون) ، سيث ماكفارلين كعادته كشخصية خارقة متعددة المواهب يقوم بدور بطولة، كتابة وإخراج هذا الفيلم.

لم يحصر سيث أعماله في صناعة الأعمال التلفيزيونية أو الأفلام فقط كيف لا ونحن نتحدث عن الشخص الذي يعطي المعنى لعبارة متعدد المواهب ، فسيث من أشد المعجبين بالجاز وصاحب موهبة رائعة بالغناء. لديه ألبومات شخصية ولديه أعمال أخرى بأصوات شخصيات فاميلي غاي.

158228_1236448071765_500_194 clevelandshow-cancelled