اخبار الافلام والمسلسلات والسينما Movies, Reviews, Trailers, series, sitcom, TV Shows, Movie Tickets, Saudi Cinema، Saudi Box Office ما يعرض حاليا بدور السينما وشراء التذاكر.

الطريق إلى الأوسكار 2013: الأفلام الأجنبية

1

oscar2012قامت أكاديمية الفيلم الأمريكي باختيار تسعة أفلام من بين 71 فيلم تنافسوا على جوائز الفيلم الأجنبي لمهرجان الأوسكار، ومن بين الأفلام التي خرجت من المنافسة: الفيلم الاسترالي Lore الذي يحكي عن الحرب العالمية الثانية، وفيلم الدراما العائلية البلجيكي Our Children، والفيلم المجري الفائز بجائزة الدب الفضي في مهرجان برلين Just The Wind، والفيلم المكسيكي الذي حظي باهتمام كبير في مهرجان كان السينمائي After Lucia، والفيلم الألماني Barbara والذي يعد دراسة لشخصية ضابط البوليس السري الألماني المتأنق في ألمانية الشرقية.

كانت هذه هي الأخبار السيئة، أما عن الأخبار الجيدة فهي أن الأفلام المنسحبة من المسابقة -وجميعها تستحق التقدير بشكل عام- قد حققت توازناً بين الأفلام الشعبية وتلك التي تحظى على التصويت تلقائياً، بعضها يعيب عليها أنها اختارت أفكاراً تقليدية بدل من أفكار أكثر فنية وابتكاراً، لكن هناك الكثير منها محبوباً، والبعض سوف يشكو أن سبعة أفلام من التسعة المختارة من أوروبا،  برغم أن هذه القائمة تمثل الأفلام السينمائية من جميع أنحاء العالم، لكن الأكاديمية قامت بالتصويت وفقاً لمعايير فنية لاختيار الأفضل.

amour
Amour

وعلى أي حال ، كم عدد الذين سوف يعترضون على البناء النقي لفيلم النقاد المفضل Amour، أو الفيلم السياسي الجريء No، أو الفيلم العاطفي Sister؟ ولازالت بعض من أفضل أفلام 2012 تطارد الجائزة التوفيقية للأفلام الأجنبية، لذلك فالأكاديمية تستحق التقدير على عملها الجاد لكشف عيوب الأفلام المعروضة حتى تجبر البلدان المشاركة بعد ذلك على التدقيق في اختيار الأفلام المعروضة.

اختصار قائمة طويلة من الأفلام العالية إلى تسعة أفلام فقط دائماً ما تمر بمشكلات نظراً لتقارب مستوى الأفلام، لكن هذه هي طبيعة موسم الجوائز، ربما في جائزة أفضل فيلم أجنبي، والتي أصبح مسموحاً فيها بعشرة أفلام مرشحة، أن تكون هناك نظائر متعددة اللغات تستحق نفس التقييم.

لا تفجر الأكاديمية الكثير من المفاجآت في هذه التصفية، فهناك سبعة أفلام على قمة التسعة أفلام المختارة والتي من المرجح أن يتم اختيارهم في تصفيات المنافسة على هذه الجائزة وهذه الأفلام هي: Amour ،The Intouchables ،Beyond the Hills ،A Royal Affair ،War Witch ،Kon-Tiki، والاثنان الآخران لا يبتعدان كثيراً عن اختيارهما وهم: الفيلم الأيسلندي The Deep والفيلم السويسري Sister.

The Deep
The Deep

معظم هذه الأفلام عرضت كثيراً أثناء دورة المهرجان، وعرضت على الجمهور أيضاً، بالإضافة إلى أن فيلمي No و Amour حققوا انتصارا” في مهرجان كان، وقد حظوا بتقدير أقسام Director’s Fortnight بالمهرجان، وفي هذه الأثناء عرض كل من Royal Affair و Sister و War Witch لأول مرة في مهرجان برلين السينمائي الدولي وفازوا بجوائز، أما فيلمي The Intouchables و Kon-Tiki، واللذان تقوم شركة “واينستين” بتوزيعهما في جميع أنحاء الولايات المتحدة، فبرغم أنهما لم يحصلا على نفس التقدير من المهرجان، إلا أنهما بالكاد يحتاجان لهذه الجائزة  فالأول هو الفيلم الأجنبي الأعلى ربحاً لهذا العام، والثاني هو فيلم لملحمة بحرية قوية يعد الأعلى تكلفة في تاريخ إنتاج الأفلام النرويجية كما به حشد مرض من الإمكانيات.

منذ أن تغيرت عملية التصويت على هذه الجائزة في عام 2008، أصبحت لعبة التخمين تبدأ بإعلان قائمة الأفلام التسع هذه، ثم يليها اختيار 6 أفلام من خلال فرع التصويت العام، ثم تقوم اللجنة التنفيذية باختيار 3 أفلام منهم، والذي يتم اختيار الفيلم الفائز منهم في النهاية، وهناك احتمال متوقع أن الفيلم الذي ستقوم اللجنة التنفيذية باختياره من ضمن الأفلام الثلاثة هو Beyond the Hills.

BeyondTheHills
Beyond the Hills

فيلم Beyond the Hills من إخراج “كريستان مونجيو”، والذي يعرض مثالاً كئيباً للفساد الروحي والأخلاقي، مما يجعله يمثل تحدياً لأعضاء اللجنة الأكثر تحفظاً، والذين قاموا باستبعاد فيلمه الأخير 4 Months , 3 Weeks , 2 Days من المسابقة في 2007، فاستبعاد هذا الفيلم هو ما جعلهم يعيدون النظر في عملية التصويت، حتى يتسنى تضمين فيلم Beyond the Hills ضمن القائمة، كاعتذار من اللجنة التنفيذية على عدم إجماعها على التصويت على فيلمه السابق في 2007.

ومن الصعب التنبؤ بالفيلمين الآخران اللذان سوف تقوم اللجنة التنفيذية باختيارهم من ضمن الأفلام الثلاثة، إلا إنه يمكننا القول أن فيلم The Intouchables ليس من بينهم، كما أن هناك شائعات أن فيلم Amour نال استحسان الكثير من النقاد وهو الفيلم الأوفر حظاً منذ مهرجان “كان”، وهو عبارة عن قطعة نموذجية من إخراج “مايكل هانيكه”، وبينما يراه بعض النقاد فيلم قاس، إلا أن معظمهم وخاصةً كبار السن منهم قد تأثروا بدراسته المثيرة لأخطار سن الشيخوخة.

The Intouchables
The Intouchables

أما عن فيلم The Intouchables فإن السرد الإجمالي والبسيط لهذا الفيلم من الممكن أن يجعله الفيلم الفائز في المنافسة، برغم جمالياته المبتذلة وسياسته الاجتماعية غير المحددة، تكفي تطلعاته الموضوعية القيمة لتنظر إليه اللجنة بمزيد من الاعتبار، بالإضافة إلى بطله “عمر سي”، وإذا حدث ذلك سوف يكون أول فيلم فرنسي ينال جائزة منذ 20 سنة منذ فيلم Indochine، و يدور الفيلم حول رجل فرنسي غني يُصاب بشلل رباعي ثم يبدأ بالبحث عمن يهتم به ويعينه على قضاء حوائجه، فيقع إختياره على رجل سنغالي الأصل يعيش في باريس لتتطور الصداقة بينهما شيئاً فشيئاً بلحظاتها الجميلة والمؤلمة والطريفة.

هذان الفيلمان هما المرشحان الأكثر احتمالا، وإذا حدث وتم اختيارهما معاً سوف تتفاخر فرنسا بوصول أربع أفلام لها إلى نهائيات المنافسة على جائزة الأفلام الأجنبية.

sister
Sister

أما فيلم Sister السويسري للمخرجة “أورسولا ميير” التي فاجأت الجميع في مهرجان برلين بفيلم يعرض حياة فتى نصف وحشي، يعيش على منحدرات غنية لمنتجع تزلج يعج بالسيّاح، وفيلمها Sister من بطولة الفتاة اليافعة “كاسي موتيت كلين” والتي تؤدي دورها بذكاء حاد، إنه فيلم حاد ولاذع مع تأثير عاطفي غير متوقع، تدور أحداثه حول فتى يسرق من الأغنياء السيّاح ليُعيل نفسه وأخته ويوفر الطعام لهما، فيستعرض لنا معاناة الفتى وعلاقته بأخته والعواقب الوخيمة التي قد تواجهه في حال تم كشفه أثناء قيامه بفعلته، فيلم رائع مليء بالعواطف الجيّاشة ومرارة فقدان الوالدين.

War Witch
War Witch

والفيلم الكندي War Witch، الذي أسال دموع الجمهور حينما عرض لأول مرة في مهرجان برلين، ونالت ممثلته الجديدة البالغة من العمر 14 عام “راشيل مونزا” جائزة أفضل ممثلة من المهرجان، تدور أحداث الفيلم حول حرب أهلية في دولة أفريقية مجهولة عن قصة طفلة مجندة حبلى، خطفت من جانب المتمردين بعد أن قاموا بإحراق قريتها وقتل والديها، هذه الطفلة بمثابة العمود الفقري لهذا الفيلم الدموي القوي المتشبع بالواقعية السحرية.

A Royal Affair
A Royal Affair

فيلم A Royal Affair والذي اشتهر خلال المهرجان بأنه طُعم هذه الجائزة، الفيلم عبارة عن سيرة شخصية تاريخية، وقد زاد من فرص وصوله إلى النهائيات وجود نجوم معروفين به مثل “مادس ميكيليزن” و “أليسيا فيكاندر” وبرغم أن الفيلم لم يلقى ترحيباً حينما تم عرضه إلا أن ذلك يعود إلى أنه فيلم حاد وشهواني أكثر مما يبوح به مظهره الخارجي، وتقع أحداث الفيلم في القرن الثامن عشر الذي يعد أحد الفترات المهمة في تاريخ النرويج والدنمارك، ويدور حول ملك الدينمارك غير المتّزن عقلياً كريستيان السابع بعد زواجه من كارولين ماتيلدا من العائلة الحاكمة البريطانية والتي أصبحت فيما بعد ملكة النرويج والدنمارك، فيستعرض لنا الفيلم علاقة الملكة بزوجها المجنون، وعلاقتها العاطفية بطبيبها الشخصي، وكيف لهذه الأمور أن تشعل الثورات وتغيّر مجرى التاريخ لهاتين الدولتين.

Kon-Tiki
Kon-Tiki

أما الفيلم النرويجي Kon-Tiki فقد حاز على عدة ترشيحات وجوائز مهمة، فحصد جائزة الجمهور في مهرجان الفيلم النرويجي العالمي، وتم ترشيحه في حفل القولدن قلوب القادم ليتنافس على جائزة أفضل فيلم أجنبي، بالإضافة إلى ترشيحاته في العديد من المهرجانات، تقع أحداث الفيلم بعام 1947 ويدور حول الرحّال والمغامر النرويجي ثور هايردال الذي قام برحلة بحرية قطع بها 4300 ميل في المحيط بسفينة صنعها بنفسه مع غيره من المغامرين بالطرق التقليدية البسيطة وأسموها بـ “كون-تيكي” ليثبت للعالم من خلال رحلته هذه أن أمريكا اللاتينية وجزر البولينيزيا كان بينهما إتصال قبل مايقارب 5000 سنة ويبرهن أصول الشعوب التي إنتقلت من هذه الجزر إلى أمريكا اللاتينة، رحلة عظيمة تحفّها المخاطر وتملؤها روح المغامرة والشجاعة.

no
No

فيلم No والذي يقوم ببطولته النجم “جايل جارسيا بيرنال” فقد حاز على 3 جوائز أهمها في مهرجان كان الماضي، وترشح لأربعة جوائز في عدة مهرجانات في لندن وأوسلو وطوكيو، بالرغم من أن البعض يعتقد أن قرار مخرجه “بابلو لاراين” بتصويره بأسلوب الثمانينات المبتذل ربما ينفر المصوتين منه، إلا أنه فيلم سياسي مثير وممتع تقع أحداثه في تشيلي بعام 1988 وتدور حول الشاب الذي ترأس أحد الحملات السياسية وقتها لإسقاط حكم الديكتاتور التشيلي أوغستو بينوشيه.

الأفلام التي سوف يقع عليها الاختيار لترشيحات الأوسكار ستكون من الخيارات السابقة المتعددة المتاحة أمام الأكاديمية، في فترة مابين 4 يناير القادم حتى 6 يناير سيقوم كل فرع من لجنة التحكيم المتخصصة بالأفلام الأجنبية بالتصويت لثلاثة أفلام من بين التسعة المرشحة في كل يوم، أكثر خمسة أفلام تجني أكبر عدد ممكن من التصويتات خلال هذه الفترة ستكون هي الأفلام الرسمية الخمسة المرشحة والتي سيتم الإعلان عنها في تاريخ 10 يناير القادم.

تعليق 1
  1. زياد يقول

    الله يعطيك العافيه علي هالتقرير الرائع ,,,, أحتفظت به المفضله ان شاء الله سأقوم بمشاهدتها كلها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في بريد الموقع
اشترك في بريد الموقع
لن يتم مشاركة بريدك مع اي جهة أخرى