جوائز اوسكار مختلف عليها…من كان الأجدر بنظرك؟

0

تتباين توقعات الفائزين بجائزة الأوسكار كل عام بسبب اختلاف الأذواق ووجهات النظر، ثم يأتي الخبر الأكيد في حفل توزيع جوائز الأوسكار، ومن هنا تظهر المقارنات بين من كان يستحق فعلًا الفوز بالأوسكار من المرشحين وبين من فاز بها مجاملةً او بضربة حظ او خدمته الظروف لا أكثر. من هنا كثيراً ما تتعالى الأراء ويتردد القول بأن هناك جوائز أوسكار كان من المفترض منحها لمن كان أفضل واكثر استحقاقاً.

نترككم الآن مع مجموعة من هذه الجوائز التي احدثت تبايناً في وجهات النظر بين النقاد والمتابعين:

1-  جائزة الأوسكار في فئة أفضل صورة عام 1942

الفيلم الفائز: How Green Was My Valley

الفيلم المستحق للفوز: Citizen Kane

من الأمور الغريبة أن يفوز فيلم How Green Was My Valley بأية جوائز بسبب قصته الهزيلة وعدم ترابط الأحداث، لذلك كان يستحق فيلم Citizen Kane الصادر في نفس العام الفوز بالأوسكار بديلاً عنه.

2- جائزة الأوسكار في فئة أفضل صورة عام 1991

الفيلم الفائز: Dances With Wolves

الفيلم المستحق للفوز: Goodfellas

على الرغم من محاولة  “كيفين كوستنر-Kevin Costner” لتادية الدور بأفضل ما لديه في فيلم Dances With Wolves، مما جعل الفيلم واحدًا من أفضل أفلام الوستيرن في هوليوود، إلا أنه بالنظر إلى أحداث الفيلم نجدها خالية تمامًا من أي متعة أو إثارة لدرجة أنه يمكن أن يغلبك النعاس قبل انتهاء الفيلم، على عكس فيلم Goodfellas الذي يحمل في طياته أماكن تصوير رائعة تحمسك على مشاهدة الفيلم لأخر دقيقة.

3- جائزة الأوسكار في فئة أفضل صورة عام 1995

الفيلم الفائز: Forrest Gump

الفيلم المستحق للفوز: Pulp Fiction

عند مقارنة قصة فيلم Forrest Gump للممثل المُبدع “توم هانكس -Tom hanks” مع قصة فيلم Pulp Fiction للممثل “جون ترافولتا -John Travolta” نجد أن الفيلمين أعجبا الجمهور بشكلٍ كبير ولكن لم يحتوي فيلم توم هانكس على الكثير من الأماكن التصويرية الجذابة التي تؤهله للفوز بالأوسكار على عكس فيلم جون ترافولتا.

4-جائزة الأوسكار في فئة أفضل ممثل عام 1999

الممثل الفائز: “روبرتو بينيني -Roberto Benigni” عن دوره في فيلم Life Is Beautiful

الممثل المستحق للفوز: “نيك نولتي- Nick Nolte”عن دوره في فيلم Affliction

ربما كان خطاب روبرتو بينيني على مسرح الأوسكار أثناء تسلمه الجائزة أكثر تاثيراً على الحاضرين عن دوره في الفيلم، على عكس نولتي الذي قدم أداءاً مُبهراً في فيلمه واستحق الفوز عن جدارة.

5- جائزة الأوسكار في فئة أفضل صورة عام 1999

الفيلم الفائز: Shakespeare In Love

الفيلم المستحق للفوز: Saving Private Ryan
لا شك في أن المخرج ستيفن سبيلبرغ قدم للسينما فيلماً من أفضل الأفلام الحربية على الإطلاق وأكثرها توضيحاً لآثار الحروب المدمر على الإنسانية، لذلك لا يوجد مجال للمقارنة بين الفيلمين، فالأول فيلماً حربياً والآخر فيلماً رومانسياً وبالطبع تتطلب الأفلام الحربية جهداً أكبر في مجال التصوير.

6- جائزة الأوسكار في فئة أفضل ممثل في دور مساعد عام 2000

الممثل الفائز: “ميشيل كاني- Michael Caine”عن دوره في فيلم The Cider House Rules

الممثل المستحق للفوز: “توم كروز- Tom Cruise” عن دوره في فيلم Magnolia

يُعد عام 1999 واحداً من أفضل سنوات السينما على الإطلاق، لذلك كان التنافس على الفوز بالأوسكار في هذا العام على أشده، ولكن جاء الأوسكار عاطفية إلى حدٍ كبير وذهبت على عكس المتوقع إلى ميشيل كاني بالرغم من تفوق توم كروز في أدائه واستحقاقه الأوسكار عن فيلمه.

7- جائزة الأوسكار في فئة أفضل المؤثرات البصرية عام 2008

الفيلم الفائز: The Golden Compass

الفيلم المستحق للفوز: Transformers

يُعد فيلم Transformers من أكثر الأفلام التي احتوت على الكثير من المؤثرات البصرية الرائعة التي تطورت مع الوقت في الأجزاء المتتالية من نفس السلسلة، لذلك استحق الفوز بالأوسكار بدلاً من فيلم The Golden Compass الذي احتوى على قدرٍ أقل من المؤثرات البصرية.

8- جائزة الأوسكار في فئة أفضل صورة عام 2011

الفيلم الفائز: The King’s Speech

تدور قصة فيلم The King’s Speech عن قصة خطاب الملك جورج السادس ملك بريطانيا الذي كان يعاني من مشاكل في الكلام مما يضعه في موقف محرج أثناء إلقاء الخطاب، وتعتبر كل أماكن التصوير في القصر فقط مما جعل الأمر مملاً واستحق الفوز بالأوسكار أي فيلماً آخراً غيره.

9- جائزة الأوسكار في فئة أفضل ممثل في دور مساعد عام 2013

الفائز: الممثل “كريستوفر والتز- Christoph Waltz” عن دوره فيلم Django Unchained

المستحق للفوز: “الممثل فيليب سيمور هوفمان-Philip Seymour Hoffman” عن دوره فيلم The Master أو الممثل “ليوناردو دي كابريو- Leonardo DiCaprio” عن دوره في فيلم Django Unchained

بالطبع لم يترشح  ليوناردو دي كابريو في هذا العام  للفوز بأية جوائز أوسكار في فئة أفضل ممثل ولكنه تفوق في أداؤه في هذا الفيلم على كريستوفر والتز وكان يستحق الفوز بجائزة أوسكار عن دور الشخصية الشريرة في فيلمه الذي أتقنه بجدارة.

تقرير مترجم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.