فيديو جديد من فيلم Belle أحد الأفلام التي تتناول عنصرية النبلاء

0

banner-belle

كشفت شركة فوكس الكثير من التفاصيل حول ما يدور خلف كواليس فيلمها Belle من خلال إصدار فيديو جديد للفيلم الذي تقوم بإخراجه الفائزة بالبافتا “أما اشانتي” ويقوم ببطولته كل من الشابة قوقو مباثا راو، توم ويلكنسون، ميراندا ريتشاردسون، بينيلوب ويلتون، ماثيو غود، إميلي واتسون، سام ريد، سارة غادون، توم فيلتون، وجيمس نورتون.

الفيلم مقتبس من القصة الحقيقية للسمراء الجميلة “دايدو إليزابيث بيل” الأفريقية المختلطة العرق التي ولدت نتيجة لعلاقة غير شرعية بين أمها وأدميرال بحري بريطاني، والتي تتربى على يد عمها مانسفيد وزوجته. لكن جمال وذكاء اليزابيث لم يمنحاها الفرصة الكاملة لإثبات نفسها حيث ظل لون بشرتها عائق لها في أداء حياتها الإجتماعية بشكل طبيعي، وهو الأمر الذي يزيد تعقيدا حينما تقع في الحب مع شاب بريطاني نبيل يدافع عن حقوق السود ويسعى للقضاء على العبودية.

من المفترض أن يبدأ رسميا عرض الفيلم في الولايات المتحدة نهاية هذا الأسبوع، على أن يلحق به في السينما البريطانية في 13 يونيو من هذا العام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.