Dexter: الموسم 8 الحلقة 2 بعنوان Every Silver Lining

1

ننصح بمشاهدة الحلقة قبل قراءة الموضوع

DexterS08E02

يسكتمل الموسم الأخير مشواره بحلقة ثانية تبدأ بداية مفاجئة بالعودة للجذور .. للفترة التي سبقت معرفتنا بديكستر مورقان .. يبدأ مقطع فيديو قديم بعرض جلسة للشرطي هاري وهو في مكتب ايفلين فوقل “لا نرى ايفلين ولكن نسمع صوتها في المحادثة” وهو يتحاور معها حول ابنه صاحب النزعة الإجرامية ديكستر .. وكيف أنه يعاني في التعامل معه والسيطرة على أفعاله .. لتنتقل الكاميرا هنا إلى وجه ديكستر وردة فعله على هذا الجزء المهم من تاريخه والذي لم يسبق له مشاهدته .. وكل ما يدور في عقله هو تقدير أهمية ايفلين فوقل بين مصدر للخطر وبين مصدر للمعرفة عن جانب من حياته كان يجهله تماما.

معرفتنا لما يسمى بـ “كود هاري” كان مصدرها دائما هو هاري نفسه وهو لا يحمل سوى اسمه .. ولكن دخول الدكتورة فوقل في القصة يعطي أبعادا كبيرة جدا لهذا القانون الذي طالما انتهجه ديكستر في قتل ضحاياه .. من كان يعتقد أن كود هاري هو في الأساس من صنع شخص آخر! وإذا ما كانت عاطفة الأبوة لدى هاري هي من جعلته يرسم تفاصيل الكود لديكستر ويتسامح معه في تطبيقه فما هو موقف ايفلين من أفعال ديكستر؟ هنا ديكستر نفسه يوجه هذا التساؤل مباشرة إلى ايفلين والتي تفاجئه بقول أنها فخورة.

حوارات ديكستر مع ايفيلين فوقل بدأت تماثل في جمالها حوارات ديكستر التخيلية مع والده .. خصوصا أنها تدور حول الموضوع نفسه وهو نمط حياة ديكستر .. والأجمل أن ايفلين لا تحكم على ديكستر بشكل سلبي كما فعل هاري حتى وإن كان حكمه نابعا عن حبه لديكستر .. بل هي موضوعية بشكل كبير حيال تصرفاته .. وأكدت أنه عمل على جعل العالم مكانا أفضل .. وهذه هي أفضل ميزة في إدخال شخصية مثل ايفلين فوقل إلى المسلسل .. لإعادة فحص الكود ومراجعة أفعال ديكستر الناجمة عنه وهو جوهر هذا المسلسل وفكرته الأساسية طيلة المواسم الماضية.

ما حصل بين ديكستر وديبرا نهاية الموسم الماضي كان من المتوقع أن يكون هو الثيم الأساسي لهذا الموسم .. وهذا ما اتضح من الحلقة الأولى لهذا الموسم .. ولكن الحلقة الثانية تأتي لتبعثر أوراق هذه الإحتمالية .. وفي حقيقة الأمر ما حدث في هذه الحلقة يعد منطقيا أكثر إذا ما تذكرنا أن هذا الموسم الأخير .. ومن المعتاد في الموسم الأخير لأي مسلسل أن تعود الشخصيات الرئيسية بذكرياتها إلى البداية كنوع من التجهيز لنهاية المسلسل .. ومقابلات هاري القديمة كانت خير دلالة على ذلك.

من منظور الأحداث فحلقة هذا الأسبوع حملت لغزا جديدا لديكستر للتحقيق في هوية الشخص الذي يرسل أجزاء الدماغ المفقودة إلى منزل ايفلين فوقل .. والتي فضّلت أن ينظر ديكستر في القضية بدلا من إبلاغ الشرطة .. فهي على قناعة أن الشخص المجهول هو أحد مرضاها السابقين .. وتحقيق الشرطة في الموضوع قد يتسبب في اكتشاف ممارسات غير قانونية قامت بها فوقل في السابق .. لذا فهي تفضّل أن يتولى ديكستر القضية .. والتي توصله تحقيقاته في النهاية إلى مشتبه به وجد بصماته على الكيس الذي استخدم لخنق الضحية الأخيرة.

يصل ديكستر إلى منزل المشتبه وتصل الشرطة بعده بدقائق نتيجة عثور ماسوكا على بصمة أخرى .. يذهب ديكستر بعدها إلى كوخ المشتبه والذي يستخدمه باستمرار في رحلاته للصيد .. ولكن المفاجأة عثور ديكستر عليه وهو مقتول .. لتتأكد هنا نظرية أن هذا الرجل لم يكن يعمل بمفرده .. وبعد عودة ديكستر من تفقد الكوخ في الغابة واكتشاف جثة المشتبه يعود إلى منزل فوقل للنقاش مجددا حول تفاصيل هذه القضية .. ولكن أجمل ما تم تصويره في ذلك المشهد هو جلوس ديكستر على الكنبة المقابلة لايفلين فوقل والحديث عن نفسه وعن نشوة القتل بشكل عام .. وكأنه في جلسة تقليدية مع طبيب نفسي بإستثناء أن موضوع النقاش الدائر بينه وبين الدكتورة ايفلين ليس تقليديا على الإطلاق .. تماما مثل جلسات العلاج النفسي لرجل العصابات توني سوبرانو في مسلسل The Sopranos.

نهاية الحلقة تقودنا لمقطع فيديو جديد يظهر به المشتبه المقتول وهو يقتل ضحيته بتوجيه من شخص آخر .. شخص مجهول بدأ يتلاعب بديكستر والدكتورة ايفلين فوقل .. وقد يكون هذا الشخص هو فوقل نفسها في اختبار نفسي كبير لديكستر والتي طالما رغبت في لقائه والحديث معه .. لتنهي هذه الحلقة بإحتضانه من الخلف وتجديد ثقته بنفسه .. “أنت رائع” .. بنفس كلمات الدكتور فرانكشتاين للوحش الذي قام بصنعه .. ايفلين فوقل فخورة جدا بالوحش الذي صنعته.

Episode 802

تعليق 1
  1. ibra يقول

    شكرا على التقرير الرائع بدايه مشوقه متحمس جدا لهالموسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.