Game of Thrones: الموسم 3 الحلقة 2 بعنوان Dark Wings, Dark Words

3

bscap0029بعد الإنطلاقة المميزة للموسم الثالث الأسبوع الماضي بإستعراض أكبر قدر من الشخصيات تأتي الحلقة الثانية هذا الأسبوع لتستعرض خط الأحداث للشخصيات التي لم يسعفنا الحظ لمشاهدتهم في الحلقة الماضية .. مثل جايمي لانيستر ومرافقته الضخمة إلى العاصمة .. والصغير “بران ستارك” ورفقته الفارين من عاصمة الشمال بعد إحتلالها من قبل ثيون قرايجوي .. والذي نعود لمشاهدته في هذا الموسم وهو يُعذب سوء العذاب داخل أحد القلاع المجهولة.

عدد كبير من الشخصيات الجديدة تظهر لأول مرة في هذه الحلقة .. ارتبطت كل منها بأحد شخصياتنا المعروفة من المسلسل .. تتقدمهم شخصية السيدة “أولينا” جدة الأميرة الجديدة “مارجري” والتي تظهر بشكل مختلف عن بقية المنافقين على بلاط الملك جوفري في العاصمة .. حيث تمكنت بطريقة حديثها البسيطة والعفوية من كسر الحاجز النفسي لدى “سانسا ستارك” عندما دعتها لتناول الطعام معهم في حديقة القصر الملكي .. ولأول مرة نرى “سانسا” تتخلى عن خوفها من الملك جوفري وتتحدث عنه بكل صراحة لتصفه بأنه “وحش” محذرة مارجري والسيدة أولينا منه .. ولكن يبدو أن أجندة عائلة “تايريل” لا ترغب بالحقيقة للهروب من الملك بل لمعرفة نقاط ضعفه والسيطرة عليه .. وهذا ما رأيناه عندما دخلت “مارجري” على الملك الصغير هو يستعد لرحلة الصيد لتستخدم كيد النساء في سحره وإغوائه.

أحد الشخصيات الجديدة التي نراها في هذه الحلقة الشاب الصغير “جوجن ريد” وشقيقته “ميرا” .. حيت نرى “جوجن” للمرة الأولى في حلم الصغير “بران ستارك” عندما كان يحاول صيد الغراب ذو الثلاثة أعين بصحبة أخويه روب وجون سنو .. ولكنه يفشل في إصابته ليقابل بعد ذلك شابا يخبره بأنه لن يستطيع صيد الغراب .. لأن بران نفسه هو الغراب .. والآن يأتي ذلك الشاب من حلم “بران” إلى الحقيقة ليكشف عن نفسه وأنه يبحث عن “بران” منذ مدة طويلة.

قبل أن يكشف “جوجن” عن نفسه نراه يقوم بتخطي الذئب بشكل بسيط وهادئ وكأنه يتحكم تماما بتصرفاته .. وهذه قدرة جديدة نتعرف عليها لأول مرة في المسلسل .. حيث يطلق مصطلح “وارق” على من يمتلك القدرة على التحكم بعقول الحيوانات والنظر من خلال أعينهم “نراها لأول مرة خلف جدار الشمال عندما يقوم أصدقاء جون سنو الجدد بشرحها له” .. لذا فإن بران وجوجن كلاهما من الـ”وارق” .. ونعلم خلال رحلتهما سويا بأن أبويهما كانا صديقان أيضا.

أحد الشخصيات الجديدة أيضا “ثوروس” يقطع الطريق على “آريا ستارك” وصديقيها وهم في طريقهم إلى أرض أجدادها هربا من “هارنهال” .. ليعرّف عن نفسه وأنه ينتمي إلى “الأخوية بلا رايات” وهي جماعة لا تعلن ولائها لأحد .. وبناء على كلامه فالملوك يحرقون الدولة وهم يرغبون ببنائها .. ومن لقائه الأول مع آريا وأصدقائها فهو لا يؤذيهم على الإطلاق بل ينصب إهتمامه على معرفة تفاصيل مغامرتهم في الهروب من “هارنهال” .. ولاحقا نراهم يتناولون الطعام سويا قبل أن يدخل للمشهد أحد الشخصيات المحببة للجمهور والمنتظرة هذا الموسم “كليقيان” أو “ذا هاوند” أو “دوق” خادم الملك المطيع والذي رأيناه يتمرد في معركة بلاك ووتر الموسم الماضي بالإضافة لعلاقة جميلة مع “سانسا” حاول إقناعها بالهروب معه إلى الشمال ولكن خوفها المستمر من جوفري منعها من ذلك.

رحلة جايمي لانيستر مع مرافقته الضخمة والتي بدأت الموسم الماضي وظننا أنها لن تنتهي إلا بعد ثلاثة مواسم نفاجئ بأنها تصل إلى نهاية في هذه الحلقة بعد أن أضاع الاثنين كثيرا من وقتهما في المبارزة على احد الجسور عندما تمكن جايمي من سحب أحد السيوف ومبارزتها .. قبل أن يأتي الراعي العجوز والذي صادفاه في بداية الحلقة ليخبر عن مكانهما بعد أن نجح في التعرف على وجه جايمي لانيستر .. ولكن فرحة جايمي لا تكتمل عندما يخبره الرجل من عائلة “بولتون” بأنه سيأخذه إلى ملك الشمال روب ستارك .. سيعود جايمي إلى مكانه الذي أمضى فيه أغلب وقته طوال المسلسل.

والآن وقد تحدثت عن أبرز ما جاء في الحلقة تركت الأهم للنهاية .. مشاهد الليدي ستارك في هذه الحلقة “مشهدين فقط” كانت آخاذة بكل ما تحمله الكلمة من معنى .. في المرة الأولى نراها تتلقى خبر وفاة والدها والذي لم تراه منذ سنوات وتجهيزهم للسفر لحضور جنازته “لو نجحت آريا وأصدقائها في الوصول لهدفهم لتمكنت من لقاء والدتها” .. وفي المرة الثانية نراها وهي تصنع أداة روحانية لحماية ولديها الصغيرين بران وريكون بعد علمها بأن عاصمة الشمال تم تدميرها .. ونراها في هذا المشهد تتحدث عن شعورها تجاه ابنها اللقيط “جون سنو” .. فلو أخذتنا الذاكرة للموسم الأول للمشاهد التي جمعت كاتلين بجون سنو فنحن لا نرى الكثير من الحب والحميمية .. بل على العكس تماما الجفاء والبرود كان هو سيد المشهد .. مع استمرار جون سنو بالإحترام وحسن التعامل .. ولكن عندما تقوم كاتلين بالحديث عن المرة السابقة التي قامت فيها بصنع مثل هذه التعويذة لحماية أحد صغارها كان ذلك من أجل “جون سنو” عندما أصيب بالمرض وكيف أنها ظلت بجانبه طول الليل تقطع وعودا على نفسها بأنه إذا نجى فستعامله كإبنها تماما وستطلب من “نيد” أن يسند له اسم عائلة ستارك كفرد من أفراد أسرتهم .. ثم انقضى المرض وجون سنو تماثل للشفاء .. ولكن كاتلين ستارك لم تتمكن من الإيفاء بوعدها.

3 تعليقات
  1. Khaled يقول

    استاذي الكريم علي، استمتع بقراءة مراجعاتك لهذه السلسلة العظيمة. وبهذه الحركة الاحداث ترسخ معي واستمتع اكثر بالقراءة.

    لكن كنت اتسائل ان كان من الممكن ان تكتب مقالة لأهم الاحداث والاشياء الحساسة اللي حصلت بالموسم الأول والثاني، لأن وعلى ما أظن اغلب المتابعين ناسيين الأحداث او بعضها.

    وشكراً لك

    1. علي الأحمد يقول

      هلا خالد
      كثير من جمهور المسلسل يشتكون من سالفة كثرة الشخصيات والضياع بالأحداث .. أبحاول اذا لقيت وقت اكتب موضوع يوضح كل هالتفاصيل ان شاء الله.

      1. viplove يقول

        انا اشوف اللي يتابع بدقه وتركيز لن تضيع عليه الشخصيات

        أنا معك بعض المشاهد تحتاج ان تعاد ليتم الفهم ,, اهم شيء تكون مفردات الترجمه جيدة ,,

        بالنسبه للاجزاء السابقه اتوقع انه من السهل تحميلها وهي ليست كثيره فقط 20 حلقه للجزء الاول والثاني ,,,,,,

        شكراً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.