سوني تبدأ بإختيار مخرج الجزء الثالث من Ghostbusters بعد تأجيل طويل

0

ob_9096c8_ghostbusters-3

على الرغم من إعلان شركة سوني نيتها ببدء عملية تصوير الجزء الثالث والمنتظر من الفيلم الكلاسيكي الشهير Ghostbusters في مطلع هذا العام، إلا أن التأجيل طال الفيلم لشهور طويلة من دون حتى أن يتم اختيار فريق العمل وطاقم التصوير والإخراج، لكن على ما يبدو أن شركة سوني قررت اخيرا منح المزيد من الإهتمام لهذا الفيلم والبدء في البحث عن مخرج مناسب.

صحوة سوني من غفلتها ظهر سببه بقوة حينما أعلنت شركة الإنتاج عن اسم المخرج الذي ترشحة لإخراج الفيلم، فالمخرج المرشح هو روبن فلايشر والذي بدأت معه شركتي مارفيل وديزني قبل أيام مفاوضات جادة لتوليه مهمة إخراج فيلم Ant-Man بعد  إنسحاب مخرج الفيلم الأول إدغار رايت وإعتذار المرشح الآخر ادام مكاي ليصبح فلايشر هو الخيار الأفضل لشركة مارفيل.

وعلى ما يبدو أن تلك المفاوضات أشعرت شركة سوني بخطر ضياع مخرجها الشاب المفضل والذي استعانت به من قبل في تجربتين ناجحتين عبر فيلمي Zombieland و 30 Minutes or Less فقررت هي الأخرى بدء المفاوضات معه وإقناعه بأستمرار العمل الناجح معها.

سلسلة الكوميديا والخيال العلمي Ghostbusters تعتبر من أهم وأشهر الكلاسيكيات الكوميدية في تاريخ السينما حول العالم، وحققت نجاحات كبيرة مع إصدار أول جزء عام 1984 والذي جمع قرابة ال 250 مليون دولار أرباح حول العالم وهو رقم ضخم جدا مقارنه بأرباح أفلام الثمانينات في القرن الماضي، وقام ببطولته الثلاثي بيل موري ودان ايكرويد وهارولد ريميس بالإضافة للنجمة سيغورني ويفر والذين عادوا جميعا عام 1989 لتقديم جزء ثاني من الفيلم ولكنه لم يحظى بنجاح الفيلم الأول ولم تتجاوز أرباحه نصف ما حققه الجزء الأول في شباك التذاكر، وأما عن الجزء القادم فهو سيفتقد إلى هارولد ريميس والذي رحل عن دنيانا العام الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.