الفيلم الرسومي الجميل Home يتصدر أسبوع ناجح في البوكس أوفيس الأمريكي

0

maxresdefault

لأول مرة منذ أكثر من شهر تأتينا أخبار جيدة حول شباك التذاكر الأمريكي. الفيلمان اللذان تم إصدارهما هذا الأسبوع حطموا جميع التوقعات و لكن إحداهما تفوق على الآخر و هو فيلم الرسوم المتحركة لشركة دريم وركس Home . حيث كان من المتوقع أن يحصل فيلم هوم على إيرادات 35 مليون دولار و لكنه حطم هذه المقاييس بإيرادات 54 مليون في أول أسبوع. ويكفي أن شركة دريم وركس لم تشهد نجاحا كهذا منذ ثلاث سنوات.

دريم وركس كانت تشهد نجاحا مستمرا سابقا من خلال سلسلة أفلام Shrek الشهيرة التي حازت على إيرادات تصل إلى 1.5 مليار دولار و أكثر من 3.5 مليار دولار عالميا . أما عام 2010 فنجحت الشركة من خلال فيلم الرسوم المتحركة  How To Train Your Dragon  الذي جمع500 مليون دولار أمريكي عالميا و حافظ على ترتيب متقدم لمدة سبع مرات متتالية في أمريكا الشمالية .

و لكن العام الماضي صارعت دريم وركس كثيرا  في سباق شباك التذاكر و لم تحقق أي نجاحا ملفتا . The Croods  كان نجاحا غير متوقعا في مارس 2013 أما فيلم Turbo  كان إحباطا شديدا في صراع شباك التذاكر . عام 2014 لم تنجح أفلام Mr. Peabody & Sherman ،  How to Train Your Dragon 2  و Penguins of Madagascar في تحقيق إيرادات مرضية و لكن  فيلم How To Train Dragon 2 حقق إيرادات عالمية عالية وصلت إلى 610 مليون دولار و لكن هذا لم يعوض عن الخسارات التي واجهتها الشركة العام الماضي .

الشركو هذا العام تقدم فيلم وحيد هذا العام، لذا من حسن حظها أن Home بدأ بداية قوية في حصوله على إيرادات 54 مليون دولار أمريكي، و من المتوقع أن يستمر في هذا النجاح عالميا. لكن المنافسة الأسبوع المقبل لن تكون سهلة حيث يدخل بقوة  فيلم Furious 7  لذا لنأمل أن ينجح في إشعال المنافسة.

هذا الأسبوع  نجح أيضا الفيلم الكوميدي Get Hard بطولة كيفين هارت و ويل فاريل في الحصول على إيرادات 34.6 مليون دولار . المرة الأخيرة التي نجح   فيلمين بإيرادات أعلى من 30 مليون في أسبوع  واحد كان في شهر فبراير الماضي عند إصدار فيلمي Fifty Shades of Grey  و Kingsman : The Secret Service اللذان نجحا في تحقيق إيرادات أولية مجموعهما  121.3 مليون دولار .

فيلم Get Hard لم يكن نجاحه مفاجأة كبيرة حيث أن التوقعات رشحت حصول الفيلم على إيرادات أولية 30 مليون دولار على الأقل و ذلك لوجود إحدى أشهر وجوه الكوميديا الأمريكية  في الفيلم . ويعتبر هذا الفيلم ثاني أعلى إيرادات يحققها كيفين هارت من خلال أفلامه بعد فيلم 2014 Ride Along  الذي جمع  إيرادات أولية بلغت 41.5 مليون دولار و هو إحدى أعلى الإيرادات أيضا للنجم الكوميدي ويل فاريل .أما أعلى إيرادات لويل كانت من خلال فيلم Talladega Nights: The Ballad of Ricky Bobby الذي جمع في أول أسبوع 47 مليون دولار في عام 2006 .

فيلم الرعب It Follows  كان مفاجأة أخرى هذا الأسبوع  في سباق شباك التذاكر . فيلم الرعب المستقل نجح في أول إسبوعين له بعد إصداره المحدود، كما نجح هذا الأسبوع على شاشات العرض أن يحصل على إيرادات 4 مليون دولار رغم الفرق الواضح بين ذلك الفيلم و نظرائه إلا أن يجب أن نضع في الإعتبار الفرق في الدعاية الإعلامية بين ذلك الفيلم و فيلمي Home و Get Hard  .

أما فيلم Insurgent  فسقط مؤشر إرتفاعه إلى 58 % في ثاني أسبوع له مقارنة بفيلم Divergent  الذي سقط مؤشره في الأسبوع الثاني العام الماضي بمعدل 53 %  . فيلم ديزني Cinderella  نجح في حصوله على مجموع  إيرادات 150 مليون دولار  حتى الآن . أما فيلم الأكشن Run All Night  حاز على مجموع إيرادات 25 مليون فقط .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.