Mad Men: الموسم 6 الحلقة 6 بعنوان For Immediate Release

3

MM_606_MY_0116_1330حتى هذه الحلقة، قدم ماد مين خمس حلقات تلفزيونية متكاملة، خمس حلقات لخصت جوهر المسلسل و أين تكمن قيمته الحقيقية، لكن كان لابد للمسلسل أن يضرب بقوة في الحلقة السادسة، كما حصل في الموسم الخامس مع حلقة Far Away Places. حلقة ماد مين لهذا الأسبوع هي أحد أفضل الحلقات التلفزيونية لعام 2013، و هي أحد الحلقات التي تذكرنا لماذا شاهدنا المسلسل و أحببناه في المقام الأول، جميع الشخصيات الرئيسية تظهر في هذه الحلقة -باستثناء بيتي-، جميع الشخصيات ساهمت في بناء الحلقة، الكتابة في الحلقة عظيمة بدون شك، فكيف لمسلسل درامي هادئ مثل ماد مين أن يظهر حلقة بهذا الشكل لتشد أعصاب المشاهدين في دقائق مجنونة؟ الجواب، لأن الكاتب هو ماثيو واينر، ماثيو واينر أولًا و أخيرًا.

سبق و ذكرت أن ماد مين مسلسل عن الشخصيات، و أنه يعرض شخصياته لظروف معينة و يظهر كيفية تأقلمها مع هذه الظروف، و القشرة الخارجية (الجذّابة) هي الستينات و السجائر و الكحول و جادّة ماديسون، و بالطبع طبيعة العمل في الستينات، و طبيعة العمل في شركة إعلانية، شركة إعلانية تشهد ثورة التلفزيون الملون و تحاول الموافقة بين الإعلانات المكتوبة و المرئية. نادرًا ما ركّز ماد مين على العمل في الشركة، لكن متى ما قام المسلسل بالتركيز على هذه الناحية فهو يقدم حلقات استثنائية للغاية ترسخ نفسها في عقول متابعي المسلسل، هل هناك حاجة أن أذكركم بفينالي الموسم الثالث؟

تبدأ الحلقة بمشهد المحاسب القادم من البنك مع ثلاثة من الشركاء، بيرت كوبر و بيتر كامبل و جون هاريس، ستقتحم الشركة البورصة و تتحول إلى شركة مساهمة، هذا يعني ربح الشركة و يعني أن حصة جوان من الشركة قد تبلغ حوالي مليون دولار، لا شك أنها كانت لحظة مفصلية في حياة جوان، فهي تعمل في الشركة منذ سنوات عديدة و الآن كل ما فعلته في هذه الشركة أثمر، على رأسها بيع نفسها و شرفها و مضاجعة هيرب رينيت صاحب المنصب المرموق في شركة جاغوار. هناك سبب رئيسي لوصفي للكتابة في هذه الحلقة بالعظيمة، و هو ترابط الخطوط بشكل مذهل في النهاية، فخسارة دون لحساب جاغوار له نفس الثقل لروجر و هو يقبل صديقته الجديدة مضيفة الطيران في الصباح الباكر. يجب أن نعجب بالحبكة التي جعلت من روجر المنقذ الجديد للشركة، اعتقدت أن الحلقة ستظهره ضائع مرة أخرى عاطفيا خصوصا مع ظهور ماري أم ميغان في الحلقة، لكن يبدو أن روجر لا يزال يملك الكثير ليقدمه للشركة، و ليس مجرد رجل يكمل العدد بين الشركاء، بالمناسبة أداء جون سلاتاري هذا الموسم ممتاز حتى الآن برغم أنه لا يظهر في حلقات كثيرة، قد نراه يترشح مرة أخرى بعد فشله العام الماضي و ترشح الرائع جاريد هاريس عوضا عنه.

بيتر كامبل يتقلب كثيرا في هذه الحلقة، في الحقيقة هو شخص غريب و متناقض، في بداية الحلقة نراه يحاول استرجاع زوجته ترودي و مكانته عندها، لاحقا نراه في دار دعارة، قد يكون الأمر مجرد تفريغ شحنات، لكن بيتر لا يزال زوج ترودي و إن حصلت بينهما بعض المشاكل. مشهد بيتر في دار الدعارة هو أحد المنحرفات الرئيسية للحلقة، ففي هذا مشهد رأى والد زوجته يخرج من الغرفة مع (أكبر عاهرة سوداء) على حسب كلامه، و بسبب هذا المشهد، توم انسحب من الشركة و تركهم بشكل مفاجئ، بيتر اعتقد أن الأمر له علاقة بأنه رآه في دار الدعارة و توم يخشى على نفسه من هذا السر، لكن اتضح أن السبب هو خيانة بيت لترودي، هذا هو السبب الوحيد، هذا هو أكبر و أول خطأ يرتكبه بيتر في العمل منذ زمن طويل. زواج بيتر انهار تماما، بعد ما رمى آخر بطاقة يملكها و هو كشف سر توم لترودي، بيت كان يناقض كلام توم حينما قال له أنه سيفعل الشيء الصحيح.

لأول مرة يركز المسلسل على تيد، كان لذلك سبب بالطبع، لكن طوال المدة السابقة كان ظهوره مرتبط إما بمنافسة مع دون أو بتعاون مع بيغي، في هذه الحلقة رأينا تيد و هو تحت ضغوط العمل و رأينا تيد لوحده، بدون دون و بيغي، لكن حصل ما توقع الجميع و اتضحت مشاعره لـ بيغي، الأمر جديد على بيغي، على مدى السنوات التي عملت فيها تحت إمرة دون و برغم علاقتهما القوية لم يحصل أي نوع من هذا التواصل بينهما على الإطلاق، بينما تيد لا يقاوم و يقع في شباكها مبكرا نوعا ما. هذا الأمر يجعل بيغي ما بين مطرقة حبيبها ايب و سندان تيد، فهي تعاني كثيرا في الانتقال للشقة الجديدة في الحي الرديء الذي يريد أن يسكن فيه ايب، و تبدو فكرة وجودها على نفس الفراش مع تيد و هو يحمل كتابًا لـ رالف والدو إيمرسون و يبدو انيقا كعادته فكرة جميلة جدًا.

علاقة دون مع جاغوار، أو بالأحرى هيرب رينيت كانت تتجه لطريق مسدود، منذ اللحظة التي دخلت فيها جوان مكتب دون مستاءة، دون منذ البداية لم يكن موافقا على هيرب رينيت و طلبه القذر بقضاء ليلة مع جوان، لم يستسغ الفكرة إطلاقا، و في هذا الموسم رأيناه يحاول التخلص من حساب جاغوار، و عشاء العمل في هذه الحلقة كانت الفرصة المواتية فعلا، بداية بزوجته المزعجة غريبة الأطوار، مرورا بتعليق هيرب على ميغان و هو ما جعل دون يحتقره أكثر، و انتهاء بتقليل هيرب من عمل دون، و هي كانت القشة التي قصمت ظهر البعير، أتت الفرصة دون على طبق من ذهب، و رأينا جون هام يقدم واحد من المشاهد التمثيلية الرائعة التي كان ولا يزال يقدمها في المسلسل. هذا بالطبع قاد إلى المشادّة الكلامية في الشركة بينه و بين بيتر، هذا الأمر قاد إلى مشهد غرفة الاجتماع الذي يعتبر أحد أفضل مشاهد الحلقة، ليس من المبالغة القول أن هذا المشهد يضمن الترشيح لكرستينا هندريكس لجائزة أفضل ممثلة مساعدة، هي من تلك المشاهد القليلة التي نرى فيها دون عاجزا عن ممارسة أكثر ما يبرع فيه، الكلام. ( لمرة واحدة فقط أود أن أسمعك تستخدم كلمة “نحن”). أعجبت كثيرا بدون و روجر و هما يخرجان من غرفة الاجتماع و جميع الموظفين يعودون جريا لمكاتبهم

الحرب و المنافسة على سيارة شيفروليه الجديدة بين الشركات الإعلانية كانت أمر طبيعي، و الجميع على أعصابه ليشاهد هل دون يستطيع الفوز بالحساب كما قال لجوان أم انه سيخسر، مالم يكن في الحسبان هو مشهد البار مع تيد، واحد من أفضل المشاهد التي جمعت دون و تيد، جاذبية الحوار تعود بنا إلى المواسم الأولى من ماد مين، خسارة دون و تيد معا تجعلهما شريكين في الخسارة، و هذا ما قاد لتلك الفكرة المجنونة من دون، و التي وافق عليها تيد بدون تفكير طويل، السبب الرئيسي لهذه الفكرة برأيي هو أن دون و تيد لا يحتملان فكرة الخسارة، لأن مجرد الحصول على فرصة العمل مع شيفروليه هي حلم لابد من أن يتحول لحقيقة. لم نشاهد كيف تم تنفيذ الفكرة المجنونة، لماذا؟ أولًا ليس هنالك وقت كافي، و ثانيًا، قيمة الفكرة في ظهورها بهذا الشكل و بهذا الذكاء، فلا داعي لإظهار التنفيذ و نحن نعلم كمشاهدين أن نجاحها مضمون. نهاية الحلقة كانت مذهلة للغاية، دخول بيغي لمكتب تيد متأنقة و مبتسمة ثم سماعها لصوت دون و تغير ملامح وجهها، إلى نهاية المشهد، بيغي كانت مصدومة للغاية من رؤية دون، ولا يبدو أنها معجبة كثيرا بفكرة الدمج، ولا اعتقد أن الكثيرين سيعجبون بفكرة الدمج. في الحقيقة، هذه الحلقة ليست حلقة في منتصف الموسم، أعني أنها حلقة قوية جدا و مناسبة جدا أن تكون فينالي لهذا الموسم، و هو ما يجعلنا نضع ثقتنا في المسلسل و طاقم الكتاب و ماثيو واينر بشكل أكبر، فعرض هذه الحلقة في هذا الوقت لا يعني إلا أن بقية أحداث الموسم ستكون أقوى بنسبة كبيرة، على الأقل أتمنى ذلك.

  • لأول مرة لا يرتبط ظهور ماري بالمشاكل، على العكس فهي هذه المرة تصلح زواج دون و ميغان، و في مشهد المطعم كانت تستحق التصفيق.
  • الطبيب آرنولد استقال من عمله، و لأول مرة نشاهده بهذا الحزن و بهذه الكآبة، لا أحد يعلم كيف سينعكس هذا الأمر على علاقة دون و سيلفيا.
  • ميغان تزداد شهرة، ولا زلت أرى أن شهرتها قد تؤثر سلبا على دون دريبر/ديك ويتمان.
  • روجر مليء بالأفكار الرائعة، و الاقتباسات الرائعة أيضًا.
  • أحببت فكرة إضافة صوت بيغي كراوية في نهاية الحلقة.
  • بوب بنسن لا يزال يمشي في أنحاء المكتب و معه كوبين من القهوة !
  • How about that? – How about it?
3 تعليقات
  1. هالة يقول

    حلقة رائعة جدًا .. ذكرت بمراجعة سابقة إن أفضل علاقات دون مع النساء هي الي تخلو من الجنس لكن للأسف هالحلقة بينت العكس تمامًا من انفجار جوان بغرفة الاجتماعات لصدمة بيقي بعد خبر الدمج

  2. محمّـد يقول

    حلقة جميلة كالعادة, شخصية تيد كريهة جدا والممثل أكره, عموما أجمل مشهد هو مشهد الإجتماع
    ردة فعلي بعد مشهد جوني وهواشها لدون : ليته أنا اللي جايه الهواش
    يعطيك العافية

  3. مازن يقول

    أكثر شيء يشد بالحلقة هو عواقب هالاندماج .. وش راح يصير على جون و شراكتها الي جات بأصعب الطرق ؟ سلم الموظفين ايش راح يكون وضعه ؟ بالرغم من ان بيتر كان على قدم و ساق طول الموسم الماضي و هالموسم لكن روجر سرق الأضواء في أهم لحظة و بيتر جاب العيد في اسوأ وقت .. كيف راح تكون العلاقة بين ستان و بيقي بما انها الان أعلى رتبة منه بعد الاحداث الي حصلت بينهم ؟
    ماثيو وينر كان يبني الأحداث عالخفيف و انتظر هالحلقة عشان يفجرها !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.