ثاني أفضل روايات الجريمة الواقعية مبيعاً في التاريخ In Cold Blood تتجه إلى التليفزيون

0

4858216-3x2-600x400

أعلنت شركة وينشتاين عن حصولها على حقوق تحويل الرواية الشهيرة للكاتب الأمريكي “ترومان كابوتي” والتي تعتبر من أفضل الروايات مبيعاً In Cold Blood  إلى مسلسل تليفزيوني. وسوف يقوم ” غاري أولدمان” و شركة “ودوغلاس اوربانسكي”  Flying Studios بانتاج المشروع القادم و يقوم كاتب فلم Become Jane “كيفن هود” بكتابته.

بعد أن تم نشر الرواية الشهيرة في مجلة The New Yorker كسلسلة مكونة من أربعة أجزاء، قامت دار نشر راندوم هاوس بنشرها لتصبح ثاني أفضل رواية جريمة حقيقة مبيعاً في تاريخ الروايات المنشورة وتدور أحداثها حول  جريمة بشعة في عام 1959 راح ضحيتها هربرت كلاتر و زوجته و ٢ من ابنائهما وهو مزارع ثري من هولكومب. كانساس. وعندما علِم “كابوت” بتلك الحادثة و قبل القبض على المجرمين الذين تسببوا فيها, قرر الذهاب لكانساس ورصد القضية وكتابتها . مصطحباً  معه صديقة  “هاربر لي”. حيث قاما معاً قاما بمحاورة المحققين في القضية ودوّنا الكثير من الملاحظات و كتبا آلاف الصفحات حول القضية. وتم القبض على المجرمين المتورطين فيها “ريتشارد هكّوك” “وبيري سميث” بعد ستة أسابيع من الجرائم. بينما استغرق “كابوتي” ٦ سنوات لينهي كتابه. فقد أراد  كاتب الراواية أن يبرهن في النصّ الذي كتبه على الخلفية السيكولوجية التي تجعل من المجرم مجرماً.

 كما تم تحويل الرواية إلى  فلم في عام ١٩٦٧ من بطولة ” روبرت بلايك” و إخراج “ريتشارد بروكس” وحصل على ترشيح أربع جوائز أوسكار. والآن تعود تلك الرواية الرائعة إلى شاشة التليفزيون بكل ما تحمل من تشويق و اثارة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.